أهمية اعادة تدوير النفايات الالكترونية و أثرها على البيئة

النفايات الالكترونية تتمثل في  أجهزة الجوال والتليفزيون والكمبيوتر، والكاميرات والأجهزة المنزلية كالثلاجة والميكروويف والغسالات ومكيفات الهواء وغيرها بعد انتهاء مدة صلاحيتها وتشكل خطرا كبيرا، على صحة الإنسان والبيئة عند التخلص منها بطريقةغير صحيحة . كوضعها مثلا في صناديق القمامة وغير ذلك، فيما تزداد كمية النفايات والمخلفات الالكترونية سنويا بنسبة 35%، حيث يتم إنتاج ما يقدر بـ50 مليون طن متري من النفايات الإلكترونية كل عام، وتعد سويسرا وألمانيا من أبرز الدول الرائدة في مجال إعادة تدوير النفايات الإلكترونية، بينما قامت اليابان بصناعة وإنتاج أكثر من 60 % من أجهزتها الكهربائية الجديدة من النفايات الإلكترونية.

فما هو حجم مشكلة النفايات الالكترونية محليا وعالميا؟، وكيف يتم التخلص الآمن منها وتجنب أضرارها الصحية والبيئية؟، وكيف يمكن الاستفادة منها عبر عمليات إعادة التدوير؟ هذا هو مجال حديثنا في هذا المقال .

مم تتكون النفايات الالكترونية

تتكون النفايات الإلكترونية e-waste من أجهزة إلكترونية معطلة وغير مطلوبة من قبل المستخدمين، ومن أمثلة هذه الأجهزة أجهزة الحاسوب والتلفزيون والهواتف الخلوية والطابعات والبطاريات وغيرها، وغالبا ما تستقر هذه الأجهزة إما في مقالب النفايات أو يتم حرقها والتخلص منها، وتشكل كلتا الحالتين خطرا واضحا على المستويين الصحي والبيئي.

مكونات النفايات الالكترونية التى ممكن اعادة تدويرها

اعادة التدوير
اعادة التدوير

يعتبر نشاط اعادة تدوير النفايات الالكترونية من الأنشطة المهمة التى تحافظ على البيئة . و يجب تحفيز  الجميع للقيام بهذا النشاط لما له أثر كبير في المحافظة على بيئة آمنة و هناك العديد من المواد التي يمكننا اعادة تدويرها و منها :

1- البلاستيك

نستطيع استرداد المواد البلاستيكية المكونة للأجهزة الالكترونية و اعادة تدويرها . حيث يمكن للقائمين على اعادة التدوير اعادة تصنيع أشياء أخري من هذه النفايات البلاستيكية مثل عوارض البلاستيك و حصص مزارع الكروم ، عوازل ،أعمدة السياج و الصواني البلاستيكية و غيرها حيث تدخل في العديد من الصناعات .

2-لوحات الدارات الكهربائية

الدارات الالكترونية
الدارات الالكترونية

تعتبر لووحات الدارات الكهربائية كنز مدفون . حو هناك العديد من الشركات التى تقوم بفرز المعادن داخل الدارات الكهربائية مثل الذهب و الفضة و القصدير و النحاس و البالديوم و العديد من المعادن النفيسة . فتعتبر مشروع ناجح لمن أراد بدء مشروع .

3- المعادن

تعتبر المعادن عنصر مهم في التصنيع . و يمكن  استرداد المعادن و اعادة تدويرها لتصنيع منتجات حديدية و معدنية جديدة  احدث.

4-الزئبق

يمكن ارسال الاجهزة الامحتوية على الزئبق الى مرافق اعادة التدوير باستخدام تكنولوجيا متخصصة للتخلص من الزئبق,حيث ان النتج النهائي لهذه الازالة يشمل الادوات المترية و ملغم الاسنان و الاضاءة الفلورية.

5- البطاريات

يمكننا ان ناخذ بطاريات الخردة الخاصة بنا الى  متخصصين في اعادة التدوبر لاستعادة الكادميوم و الصلب و النيكل و الكوبالت لاعادة استخدامها في البطاريات الجديدة,كما انها مفيدة في تصنيع الفولاذ المقاوم للصدا.

6- خراطيش الحبر

ياخذ القائمون باعادة التدوير في مختلف الصناعات التحويلية التي تعيد تصنيعها هذه الاحبار و خراطيش الحبر لاعادة تدويرها,و من ثم يستخدمون البلاستيك و المعادن المسترجعة كمواد خام لمنتجات اخرى.

7- القرص الصلب

عند تمزيقه و معالجته يمكننا استعادة سبائك الالمنيوم من الاقراص الصلبة , وهذه مفيدة بشكل خاص للسيارات.

فوائد اعادة تدوير النفايات الالكترونية 

للنفايات الالكترونية فوائد جمة . منها صحية و منها  اقتصادية و من أهم فوائد النفايات الالكترونية هي :

  • الحد من المخاطر الصحية والبيئية للنفايات الإلكترونية

التقليل من نسبة التلوث الجوي، فالتنقيب عن المعادن وتصنيعها يعمل سنويا على بث 1.5 طن من الانبعاثات السامة في الهواء والماء، علما بأن القيام بإعادة تدوير النفايات الإلكترونية يسهم بالتخلص من عشر فئات رئيسية من ملوثات الهواء، وثماني فئات من ملوثات الماء.

  •  الإسهام بالحفاظ على الموارد

الحفاظ على الموارد الثمينة والشحيحة من النفايات الالكترونية  كالماء والمعادن والثروة الحرجية تساعد في توفير الموارد . فحسب ما تذكر إدارة ولاية بنسيلفانيا الأميركية لحماية البيئة فإن عملية إعادة تدوير مليون طن من الحديد يغني عن التنقيب عن 1.3 مليون طن من الحديد الخام،فإن معظم النفايات الإلكترونية تحتوي على العديد من المعادن الثمينة كالذهب والفضة والنحاس وغيرها الكثير. و للمحافظة على الموارد تقوم بعض الشركات بشراء أجهزتها بعد تلفها من الزبائن لاعادة تدويرها .

  • الإسهام بالحفاظ على الطاقة

تسهم عملية إعادة تدوير النفايات الإلكترونية وبشكل واضح في توفير الطاقة؛ حيث إن تكاليف الطاقة المستخدمة في عملية إعادة تدوير النفايات الإلكترونية بحثا عن المعادن تكون أقل بكثير من تكلفة الطاقة عند عملية التنقيب عن المعادن الخام، فعلى سبيل المثال نجد بأن عملية إعادة تدوير الألمنيوم تحتاج لطاقة أقل بـ 95 % من الطاقة المستخدمة لتصنيع الألمنيوم من المواد الخام. الأمر الذي يؤدي إلى توفير حوالي 19 مليون برميل نفط سنويا، أي ما يكفي لتوفير المصاريف السنوية لاستهلاك الكهرباء من قبل 18 مليون أسرة.

  • يخلق وظائف جديدة

تخلق اعادة تدوير النفايات الالكترونية وظائف عدة للعاطلين عن العمل مثل وظائف تجميع النفايات ، و عملية الفرز و عملية التصنيح . و بذلك نكون قد عملنا على خفض نسبة البطالا .و ذلك مع التطور التكنولوجي و زيادة أعداد الأجهزة الالكترونية التالفة بشكل مهول .

  • يحفظ مدافن النفايات و يقلل من ظاهرة الاحتباس الحراري

تعتبر مدافن النفايات مصدر أساسي لانبعاث الغازات الغير صديقة للبيئة مثل غاز الميثان و ثاني أكسيد الكربون .الذين يسببون الاحتباس الحراري . ذلك بعد تحلل هذه النفايات الالكترونية بعد دفنها و تحللها الى المواد الأولية ز و من ثم خروج هذه الغازات المسببة للاحتباس الحراري . 

العمليات اللازمة لاعادة تدوير النفايات الالكترونية

Author: سري هاشممهندس ميكانيكا والكترونيات بالاضافة الى دراستي لعلوم الحاسوب، أعمل حاليا في شركة سايبر و امن معلومات ، اعشق المشاريع الهندسية ومشاريع العلوم بالاضافة الى البرمجيات وعشق الحواسيب والالكترونيات، مهتم بكل ما هو متعلق بالمعرفة الهندسية والحواسيب.

sarihashem0

مهندس ميكانيكا والكترونيات بالاضافة الى دراستي لعلوم الحاسوب، أعمل حاليا في شركة سايبر و امن معلومات ، اعشق المشاريع الهندسية ومشاريع العلوم بالاضافة الى البرمجيات وعشق الحواسيب والالكترونيات، مهتم بكل ما هو متعلق بالمعرفة الهندسية والحواسيب.

%d مدونون معجبون بهذه: